مظلومية أهل البيت {ع}جدید الموقع

وثائق تصحيح بعض علماء السنة رواية تهديد الخليفة الثاني للسيدة الزهراء (عليها السلام)

بسم الله الرحمن الرحيم

روى ابن أبي شيبة وغيره من حُفَّاظِ أهل السنَّة رواية امتناع بعض الصحابة عن مبايعة الخليفة الأول وأنهم كانوا يجتمعون في بيت سيدة نساء العالمين (عليها السلام) فجاء عمر بن الخطاب وهددها بحرق البيت عليهم إن لم يخرجوا ويتركوا الاجتماع في بيتها، ما يدلُّ على أنَّ بيعة عددٍ من الصحابة قد سبقها الإكراه والتهديد على الإنصياع لبيعة أبي بكر، وقد صرَّح عددٌ من العلماء والمحققين بصحَّة هذه الرواية، وإليك الوثائق:

أولاً: تصحيح المحقق سعد الشثري رواية ابن أبي شيبة

1 2 3 4

ثانياً: تصحيح الإمام المُحَدِّث شاه ولي الله الدهلوي للرواية

9 10 11 12

ثالثاً: تصحيح الشيخ الوهابي حسن الحسيني للرواية مع حذفه لمقطع التهديد والاستدلال به على المحبة بين الخليفة الثاني وأهل البيت (عليهم السلام) !!

161718

رابعاً: تصحيح الدكتور علي الصلابي للرواية مع حذفه لمقطع التهديد بل وإنكاره أن يكون موجوداً في مصنف ابن أبي شيبة وقد عرضنا هذا بالوثائق (هنا)

1qqqq 2wewe 3rth

خامساً: تصحيح الدكتور المحقق بَشَّار عواد معروف للأثر مع إشارته للقصة الحاصلة في الرواية، وإسناد الخطيب البغدادي في تاريخه يشترك مع إسناد ابن أبي شيبة السابق ذكره

131415

سادساً: تصحيح المحقق خالد الردَّادي للرواية

56%d8%a4%d8%a4%d8%a4

كلام المصنف ابن أبي عاصم في أواخر كتابه:

%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d8%b3%d9%8a%d8%a8%d8%a8%d9%84%d9%84%d8%a7%d8%a7

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق